الأربعاء 23 أغسطس 2017 - 10:59 م

الصحف المصرية تكتب : المثلث البكر حلايب وشلاتين: حكايات أرض الكنوز السمراء

الصحف المصرية تكتب : المثلث البكر حلايب وشلاتين: حكايات أرض الكنوز السمراء

 «المصري اليوم»

حلايب وشلاتين أرض البشرة السمراء المليئة بالكنوز على سطح الأرض، وفى باطنها صراع منذ عشرات السنوات بين مصر والسودان حول هذا المثلث الحيوى، إذ تمتلك مصر وثائق تاريخية تثبت أحقيتها فى هذه البقعة، بينما يردد المسؤولون السودانيون عكس ذلك من وقت لآخر. سكان الأرض فى هذا المثلث لا يبالون بتصريحات الجانبين، يرددون «مصريون حتى النخاع»، محتفظين بعاداتهم وموروثهم الثقافى، مطالبين بتنمية حقيقية، واستغلال لثروات هذه الأرض المنسية، إلا أنهم لا ينكرون وجود بوادر تنمية منذ ثورة 25 يناير، وما زالوا يطمعون فيما هو أكثر.

«المصرى اليوم» رصدت فى رحلة استغرقت 6 أيام فى حلايب وشلاتين وأبورماد، معاناة السكان والفقر المدقع والإهمال والحياة البدائية التى تنساها الدولة أو تتجاهلها عن عمد، لنخرج فى النهاية بملف هو الأشمل من نوعه مصحوباً بوثائق تاريخية تنشر لأول مرة عن النزاع مع السودان حول هذه الأرض وأحقية مصر بها.

شلاتين.. هنا الحياة على «هامش التنمية»

image
حلايب وشلاتين

الذهاب إلى حلايب وشلاتين فى هذه الفترة يتطلب إجراءات أمنية صعبة، لذا كان لزاماً علينا استئذان عدد من الجهات الأمنية؛ نظراً لطبيعة المكان الحدودية فى ظل صراع منذ سنوات بين مصر والسودان على مثلث أقصى الجنوب، حيث اتخذ النزاع بين الدولتين الشقيقتين على المثلث مراحل متفاوتة بين الضجيج والهدوء. اللافت فى هذا النزاع كانت دوما بدايته من جانب الأشقاء السودانيين، الذين يعيدون فتح القضية فى كل المراحل. بالمزيد

شيوخ القبائل: الخلافات الحدودية صنعها الاحتلال

image
حلايب وشلاتين

فى المجتمعات البدوية العادات والتقاليد الخاصة بهم، الفرد هو ابن العائلة والعائلة تنتمى للقبيلة، ولكل قبيلة شيوخ وشيخ مشايخ، فى الشلاتين لاحظنا وجود ترابط قوى بين أصحاب الأرض ذوى البشرة السمراء، كلهم يعرفون بعضهم جيداً، ما إن تسأل على منزل واحد منهم إلا ويسارع الجميع لتوصيلك إليه، كان لابد من مقابلة شيوخ القبائل لنحدثهم عن الأرض المتصارع عليها وعاداتهم ومعيشتهم، تجمع المشايخ فى خيمة الشيخ «محمد زين»، أحد شيوخ قبيلة العبابدة، كان من الطبيعى أن يبدأ صاحب الخيمة فى الحديث أولاً، وعلى حسيس النار التى تصنع القهوة أو «الجبنة» كما يسميها السكان قال: اسمى محمد زين العبادى، المتحدث باسم قبائل العبابدة فى الجنوب، ولدت على هذه الأرض، منذ أن كانت صحراء جرداء، عشنا فى الجبال سنوات حتى بدأت بشائر التنمية فى المنطقة منتصف التسعينيات، فى حقيقة الأمر الدولة قامت بتنمية أشبه بالشاملة فى شلاتين وحلايب لكن ينقصنا الكثير، فى المناطق الحدودية زرع الانتماء أساسه التنمية وإشعار المواطن بمبدأ المواطنة نحتاج إلى تنمية فى كل المجالات. بالمزيد

محطة مياه ومساكن بدوية ومجزر آلى.. أبرز مشروعات التنمية

image
محطة مياه في شلاتين

تجولنا فى المدينة لمعرفة ما يتم إنشاؤه بها من مرافق عامة، بدأت بالطرق التى تعمل بها شركات مقاولات لتوسعتها وإعادة رصفها لنتجه بعد ذلك إلى شرق المدينة على البحر لنشاهد إنشاءات أخرى ونتحدث مع القائمين عليها. بالمزيد

السوق الدولية: بضائع بدائية وركود فى البيع والشراء

image
السوق الدولية في شلاتين

مدينة مثل شلاتين تعتمد فى اقتصادها على الرعى والتجارة البينية مع السودان وصيد الأسماك، لا يمكن المرور منها دون أن تسمع عن السوق الدولية. يتخيل السامع أن هذه السوق دولية بحق ذات طراز حديث أو منظم، ولكن عندما قررنا أن نتجول فيها فوجئنا بأنها شارع رئيسى غرب المدينة تتفرع منه عدة شوارع صغيرة، محال غالبيتها من الأكشاك الخشبية، وبضائع بدائية، كانت أكواما أو كما يسمونها «شونة» الفحم والسمسم والكركديه، منتشرة فى كل مكان، بالإضافة إلى محال للأدوات المنزلية ومتطلبات الحياة اليومية التى تناسب عادات وثقافة السكان المحليين للمدينة. بالمزيد

المرأة فى الجنوب: غائبة عن الشوارع حاضرة فى الانتخابات

image
حلايب وشلاتين

النساء هن العنصر الغائب عن الشوارع الرئيسية والفرعية، سألنا مرافقينا من أهالى المدينة عن طبيعة المرأة وعملها فى هذه البقعة من أقصى الجنوب، فاصطحبونا إلى الجمعية النسائية بشلاتين، هناك وجدنا سيدات يعملن فى مهن حرفية، صحيح أن الوحدة السكنية التى يعملن بها ضيقة إلا أنهن يعملن بكدٍ واجتهاد، غطت السيدات وجوههن فور رؤيتنا إلا قليلاً منهن، قابلتنا كبيرة المكان «الريسة» وبدأت الحديث قائلة «اسمى فاطمة عثمان محمد على الشهيرة بـ(أم بدر)، إحدى مؤسسى الجمعية النسائية بالشلاتين، نعمل هنا فى مهن حرفية مثل الخوص والجلد التى نصنع منها العلب والميداليات، وكذلك النسيج الذى نصنع منه المفارش وبعض قطع الملابس، عدد أعضاء الجمعية 400 سيدة، ونشاط الجمعية بجانب المهن الحرفية، نبحث عن السيدات اللاتى لا يمتلكن أوراقا ثبوتية مثل شهادة الميلاد أو البطاقة الشخصية ونساعدهن على استخراج هذه الأوراق بالتنسيق مع مكتب شؤون القبائل التابع للمخابرات الحربية، ونبحث عن السيدات اللاتى لا يعملن لحصر أعدادهن ومحاولة إيجاد فرص عمل لهن، وننظم ندوات وبرامج توعية، وأنشأنا 3 فصول لمحو الأمية فى شلاتين، يأتى إلينا مدرب كل 15 يوما من أبناء الوادى ليدرب السيدات ويعلمهن الحرف، كل المشغولات التى نصنعها نسوقها فى معارض بالغردقة أو القاهرة والعائد المادى من البيع يعود للسيدات، ولا نحصل على دعم من الدولة، لكن الجمعية تعتمد فى مواردها على عائد بيع المنتجات واشتراكات الأعضاء الرمزية، نتعاون مع بنك الطعام لعمل أبحاث لحصر السيدات المعيلات ومساعدتهن». بالمزيد

التعليم: تكدس وعجز وفصول خشبية.. والحلم ضابط

image
التعليم في شلاتين

أجمع كل من تحدثنا معهم فى شلاتين على أن التعليم هو أسوأ الخدمات التى تقدمها الدولة فى المدينة، فلا توجد مدارس ذات مستوى عالٍ والتكدس فى الفصول هو سيد الموقف، والطالبات لا يكملن تعليمهن بسبب بعد الجامعات حيث تصل المسافة بين شلاتين وأقرب كلية فى الغردقة إلى أكثر من 500 كيلو متر، قررنا التوجه إلى المدرسة الابتدائية بالمدينة لنفهم كيفية تربية النشء وأحوالهم وما ينقصهم، وكانت وجهتنا مدرسة شلاتين الابتدائية، كان الدخول للمدرسة سهلاً يسيراً فلا وجود لأفراد أمن أو بوابة مغلقة، فقط ادفع الباب وتفضل بالدخول، فناء مدرسة واسع، أرضيته من التراب غير مؤهل لممارسة الرياضات المختلفة، شجرة بسيطة فى الملعب يستظل بها التلاميذ وقت «الفُسحة» تقيهم حرارة الجو العالية فى بلاد أقصى جنوب مصر، البشرة السمراء تعلوها ابتسامة نقية من تلاميذ يحلمون بمستقبل واعد، جميع أحلامهم تتركز على الالتحاق بالكلية الحربية أو كلية الشرطة ليصبح ضابطاً تعلو أكتافه النجوم، ولم لا فقد سألنا عن المشاهير الذين خرجوا من حلايب وشلاتين فأجابنا الأهالى أن هناك ضابطا برتبة رائد فى القوات المسلحة ابن الشيخ «صدو» شيخ مشايخ قرية أبورماد هو أشهر شخص فى هذا المثلث، بالمزيد

رئيس مدينة شلاتين: مشروعات بـ«الجُملة» ..«764 مليون جنيه لتنمية المثلث»
image

اللواء وجيه المأمون

بعد عدة جولات فى شلاتين وقراها، كان لزاماً علينا من مواجهة المسؤول بالمشكلات التى سردها الأهالى، التقينا اللواء وجيه المأمون، رئيس مدينة شلاتين، وضابط المظلات الشهير سابقاً، وسألناه عن خطط التنمية فى المدينة وقراها فقال، «تم رصد 764 مليون جنيه لتنمية مدينتى شلاتين وحلايب فى يناير 2014 قبل أن تصبح حلايب مدينة منفصلة فى مارس من نفس العام، هذه الأموال من بينها 280 مليون جنيه لرصف الطريق الواصل بين برنيس آخر مدينة مرسى علم وحتى شلاتين بالإضافة إلى بعض الطرق داخل شلاتين، وكذلك 153 مليون جنيه لمشروعات تحلية مياه البحر، وتم تغيير خطوط مياه داخلية فى شلاتين طولها 53 كم، وجار التخطيط لإنشاء محطة تحلية للمياه فى حلايب بطاقة 2000 متر مكعب يومياً بالإضافة لشبكة داخلية طولها 15 كم، ويتم حالياً إنشاء محطة تحلية للمياه فى أبورماد بطاقة ألفى متر مكعب يومياً، وسيتم مد خط مياه بين مدينة حلايب وقرية رأس حدربة آخر قرية على الحدود مع السودان على خط عرض 22».

يضيف المأمون: تم تخصيص 35 مليون جنيه لحفر آبار فى مدينتى شلاتين وحلايب، يتم حفر إحداها حالياً فى وادى حديب وبدأت عملية ضخ المياه منه بالفعل، وسيتم استصلاح 50 فداناً فى تلك المنطقة وزراعة 30 صوبة، وإنشاء وحدات لاستنباط الشعير، الوحدة الواحدة تنتج طنا ونصفا لتوفير الأكل للمواشى، اشترينا 30 مركباً للصيادين فى حلايب وشلاتين، وفى مجال الصحة تم رصد 60 مليون جنيه لرفع كفاءة وإنشاء مبنى استقبال وعمليات فى مستشفى شلاتين المركزى، ورفع كفاءة الوحدات الصحية فى قرى مرسى حميرة وأبورماد.

عن التعليم يقول المأمون: رصدنا 22 مليون جنيه لإنشاء 10 مدارس فى شلاتين وحلايب لكى تقل كثافة الطلاب فى الفصول، وتم رصد مبلغ 4 ملايين جنية لإنشاء قصر ثقافة فى مدينة حلايب وتم الانتهاء منه، وإنشاء قصور ثقافة فى قرى مرسى حميرة ورأس حدربة، وسيتم افتتاح قصر ثقافة شلاتين الجديد فى يناير القادم مع الاحتفالات بالعيد القومى للمحافظة، وجار إنشاء مركز شرطة متطور فى حلايب وسيتم إنشاء نقاط إطفاء فى رأس حدربة ومرسى حميرة وأبورماد، وخصصنا 11 مليون جنيه للمركز الإعلامى لشلاتين وشراء محطات تقوية إرسال إذاعية وتم تخصيص 40 ألف متر فى حلايب لإنشاء مبنى الإذاعة والتلفزيون، وتم رصد 22 مليون جنيه لدعم شبكة الكهرباء، وهناك أرض مساحتها 63 ألف متر مربع لإنشاء مصنع لدبغ جلود الماشية ثم مصنع للثلج ومصنع للحلاوة الطحينية لأننا نستورد السمسم من السودان وجار إنشاء مصنع للبلاستيك والألومنيوم، واتفقنا مع القوات المسلحة على أن يتحول مطار برنيس العسكرى إلى «عسكرى- مدنى».

يشتكى أبناء مدينة شلاتين من عدم وجود فرص عمل لهم فى المشروعات التنموية بالمدينة. حول هذه المشكلة يقول اللواء المأمون«تم تعيين 30 من أبناء شلاتين فى القطاع الحكومى من واقع شهادة الميلاد وليس محل الإقامة لكى نتأكد أن فرص التعيين تذهب لأبناء المدينة، أما الشركات التى تأتى لإنشاء مشروعات تنموية فلا أستطيع إجبارها على توظيف عمال معهم من أهالى المدينة».

لم نترك رئيس مدينة شلاتين إلا بعد سؤاله عن الانتماء الوطنى عند أبناء المدينة فقال «كل السكان هنا مصريون، توليت منصبى منذ أكثر من ثلاث سنوات ولم أسمع فى يوم من الأيام أى مواطن يتحدث عن السودان، أنا هنا مصرى ابن مصرى والجد مصرى، عاشق لتراب هذا الوطن، ومصر والسودان تعتبران بلدا واحدا وما يتردد فى الإعلام من وقت لآخر فتنة معروف مصدرها».
 



5 3307 19/12/2014 - 06:50:21 PM طباعة

  • بواسطة : adil

    21/12/2014 - 06:08:36 PM

    حلاب وشلاتين أية الكاتب المقفل لا تعلم عن التاريخ شيء ولاعن بلاد السود شئي التاريخ لا يرحم عن الواقع أسياد هذا الأرض موجودون وهم غير فافلين عن حقوقهم ( الحق يأخذه ولا يعطي ) بس العبار داخل القوسين يكفي تماماً عن المستقبل القريب
  • بواسطة : adil

    21/12/2014 - 06:08:37 PM

    حلاب وشلاتين أية الكاتب المقفل لا تعلم عن التاريخ شيء ولاعن بلاد السود شئي التاريخ لا يرحم عن الواقع أسياد هذا الأرض موجودون وهم غير فافلين عن حقوقهم ( الحق يأخذه ولا يعطي ) بس العبار داخل القوسين يكفي تماماً عن المستقبل القريب
  • بواسطة : adil

    21/12/2014 - 06:08:39 PM

    حلاب وشلاتين أية الكاتب المقفل لا تعلم عن التاريخ شيء ولاعن بلاد السود شئي التاريخ لا يرحم عن الواقع أسياد هذا الأرض موجودون وهم غير فافلين عن حقوقهم ( الحق يأخذه ولا يعطي ) بس العبار داخل القوسين يكفي تماماً عن المستقبل القريب
  • بواسطة : adil

    21/12/2014 - 06:08:39 PM

    حلاب وشلاتين أية الكاتب المقفل لا تعلم عن التاريخ شيء ولاعن بلاد السود شئي التاريخ لا يرحم عن الواقع أسياد هذا الأرض موجودون وهم غير فافلين عن حقوقهم ( الحق يأخذه ولا يعطي ) بس العبار داخل القوسين يكفي تماماً عن المستقبل القريب
  • بواسطة : adil

    21/12/2014 - 06:09:29 PM

    النوبة هم أصحاب هذا القضية
أضف تعليق

أحدث الفيديوهات
اعلانات
زوار الموقع
إستطلاع الرأى

Loading...

facebook
تفضيلات القُراء
-
جديد الصور