الإثنين 20 نوفمبر 2017 - 11:52 ص

اتفاق بين (المؤتمر السوداني) و(الشعبية) على تطوير آليات المقاومة

اتفاق بين (المؤتمر السوداني) و(الشعبية) على تطوير آليات المقاومة

 

اتفاق بين (المؤتمر السوداني) و(الشعبية) على تطوير آليات المقاومة

نوبة تايمز -وكالات.

الخرطوم - اتفق حزب المؤتمر السوداني، والحركة الشعبية لتحرير السودان ـ شمال، برئاسة عبد العزيز الحلو، على تفعيل العمل المشترك وتطوير آليات المقاومة، وتعميق الحوار المنظم حول كافة القضايا.

وعقدت الحركة الشعبية والمؤتمر السوداني بالخليج لقاءاً مشتركاً يعد الأول بعد المؤتمر العام الاستثنائي للحركة الشعبية الذي شارك فيه المؤتمر السوداني عبر ممثله حمزة فاروق.

وقال بيان عن لجنة الإعلام المشتركة للقاء، الخميس، ان الاجتماع بحث " في المصادر المعرفية والمرجعية والتصورات حول الأزمة السودانية والتقارب المنهجي وطرائق التفكير السياسي والتحالف المستمر".

وأضاف "اتفق الطرفان على تعميق الحوار المنظم والمتواصل حول كافة القضايا وبذل الجهد لتنقية الخطاب السياسي وتفعيل العمل المشترك وتطوير آليات المقاومة".

كما ناقش اللقاء بحسب البيان، طبيعة تكوين الحركة الشعبية، والمؤتمر السوداني كمعادل تاريخي لتناقضات الواقع السوداني الاجتماعية والسياسية والاقتصادية والثقافية.

وأكد أن تلك التناقضات تحتم تطوير العمل المشترك بين الطرفين وابتداع أساليب نضالية فاعلة بينهما وكافة القوى الثورية حتى يتحقق مشروع السودان الجديد الديمقراطي العلماني الموحد طوعيا.

وأوضحت "الشعبية" بحسب البيان أن تقرير المصير الذي تضمنته وثائق المؤتمر الاستثنائي هو مبدأ ثوري في إطار فتح الطريق لخيارات إعادة هيكلة الدولة السودانية وليس مبدأ انعزالي.

وأفاد المؤتمر السوداني أنه يدرس الآن مقررات المؤتمر الاستثنائي للحركة الشعبية وسيدفع برؤيته حول القضايا المعلنة فور الفراغ منها.

وقال البيان إن المؤتمر السوداني نبه الى ضرورة العمل على فك عزلة المناطق المحررة التي يعمل لأجلها النظام واعلامه المضلل وان إقامة المؤتمر بالمناطق المحررة كان عملا مهما لمقاومة ظروف العزلة.



0 654 10/11/2017 - 01:19:02 AM طباعة

أضف تعليق

أحدث الفيديوهات
اعلانات
المتواجدون حاليا
eg   1 sd   4
tn   1 unknown   2
us   8
إستطلاع الرأى

Loading...

facebook
تفضيلات القُراء
-
جديد الصور
follow us on twitter