الخميس 14 ديسمبر 2017 - 04:07 ص

سيرينا ويليامز تحطم الرقم القياسي في الفوز ببطولات الغراند سلام

سيرينا ويليامز تحطم الرقم القياسي في الفوز ببطولات الغراند سلام

                        |

فازت نجمة التنس الأمريكية سيرينا ويليامز بلقبها الثالث والعشرين من البطولات الأربع الكبرى (غراند سلام) لتسجل بذلك رقما قياسيا جديدا.

جاء هذا بفوزها في المباراة النهائية من بطولة استراليا المفتوحة أمام شقيقتها الأكبر فينوس بنتيجة 6-4 و6-4.

وبهذا أصبحت سيرينا الأكثر فوزا ببطولات الفردي في تاريخ تنس المحترفين، إذ حطمت الرقم القياسي السابق الذي كان مُسجّلا باسم شتيفي غراف.

كما يعيدها الفوز لاحتلال المركز الأول في تصنيف اللاعبين المحترفين.

وعقب المباراة، قالت سيرينا إن شقيقتها كانت مصدر إلهام لها، وأنها لم تكن لتنجح لولا فينوس.

أما فينوس، التي فازت بسبعة من ألقاب البطولات الكبرى، فقالت إنها فخورة بشقيقتها الأصغر.

وتواجهت الشقيقتان ويليامز في ثماني مباريات نهائية ضمن مسابقات البطولات الكبرى، لكن ليس منذ عام 2009.

وبدأت سيرينا مشوارها مع البطولات الأربع الكبرى في استراليا في عام 1998.

 


1 5631 28/01/2017 - 07:39:03 PM طباعة

  • بواسطة : ameen ramadan

    30/01/2017 - 09:37:28 AM

    تضامن ابناء جبال النوبة بهولندا: الاحد الموافق 29 يناير، مشاركة المكتب التنفيذى للتضمان فى عرض فلم (قلب النوبة) برئاسة الجاك عثمان رئيس التضامن والنائب امنة ناجى والامين العام مبارك قادم وبعض من اعضاء التضامن يوم السبت،بامستردام. تشهد مدينة امستردام العاصمة الهولندية هذه الايام عروض لعدد من الافلام ذات الطابع الانسانى،ويعج قاعاتها بالجماهير،اغلبها من الشباب والمهتمين بالشان الانسانى والاعلامين وممثلى منظمات المجتمع المدنى المختلفة،وشهدت العاصمة الهولندية يوم السبت اول عرض لفلم باسم (قلب النوبة) ورجل واحد لمليون مريض ومليون جريح،ويعكس الفلم معاناة مواطنى جبال النوبة فى المناطق التى تسيطر عليها الحركة الشعبية لتحرير السودان، وهى منطقة تقع فى الحدود بين دولتى جنوب السودان والسودان،ينقل الفلم صورة حية لحجم المعاناة الشديدة التى يعانيه مواطنى جبال النوبة فى المناطق التى تشهدها الحروب من اعتداءات على قراهم بواسطة طائرات الحكومة السودانية المختلفة من انتنوف والميج والسوخوى،بالاضافة الى القسف المدفعى طويلة المدى من مناطق سيطرة الحكومة فى كادقلى والدلنج وعبرى بغرض تفريغ تلك المناطق من السكان، الى جانب منع الحكومة السودانية وصول الاغاذة والادوية وفرق تطعيم الاطفال وطردها للمنظمات العاملة فى المجال الانسانى من المنطقة،منذ اندلاع الحرب (5 مايو 2011م) ،خاصة وان المنطقة خرجت من الحرب استمرت لفترة طويلة قبل توقيع اتفاقية السلام الشامل (2005م)،ويهدف الفلم الى لفت انظار المجتمع الدولى لما يجرى من انتهاكات فى حق المدنين العزل من قبل الحكومة السودانية ،وعبر الطبيب توم كاتينا الطبيب الامريكى الوحيد بمسشفى الرحمة بجبال النوبة عن استيائه تجاه الموقف السلبى للمجتمع الدولى حيال ذلك،مشيرا الى الانتهاك الصريح لحقوق الانسان،وجاء ذلك خلال حديث للطبيب توم فى لقطات من الفلم (قلب النوبة)،وجسد الفلم معاناة اطفال الروضة وتلاميذ المدارس اثناء تواجدهم فى فصول الدراسة ،فى الوقت الذى يتمتع فيها بقية اطفال العالم ببيئة تعليمية جيدة امنة يعيش اطفال الجبال المعاناة والخوف من ازيز الطائرات التى تسقط على رؤوسهم القنابل،مستهدفة مدارسهم،المستشفيات،المساجد والكنائس. تفاعل جمهور القاعة مع الفلم ،حيث شهدت قاعة العرض حضورا كبيرا من الجالية السودانية بهولندا وهولنديين، بالاضافة الى نشطاء فى منظمات مجتمع مدنى اجنبية وسودانية،من بينها رابطة تضامن ابناء جبال النوبة بهولندا. من جانبه ناشد التضامن الاطراف المتصارعة بضرورة ايقاف الحرب من اجل انسان المنطقة والسماح للمنظمات الانسانية بادخال المساعدات الى المتضررين ،كما شدد التضامن على ضرورة ممارسة الضغط الكافى على الحكومة السودانية من قبل المجتمع الدولى حتى يرضخ لقبول وقف الحرب وادخال المساعدات الانسانية . اعلام التضامن.
أضف تعليق

أحدث الفيديوهات
اعلانات
المتواجدون حاليا
is   1 unknown   1
us   6
إستطلاع الرأى

Loading...

facebook
تفضيلات القُراء
-
جديد الصور
follow us on twitter