الثلاثاء 16 يناير 2018 - 09:56 ص

علاقة قبائل البقارة بجبال النوبة / جنوب كردفان

عاطف نواي

عاطف نواي


علاقة قبائل البقارة بجبال النوبة / جنوب كردفان

عاطف نواي

من دوافع سياسية واجتماعية تخص سكان هذه المنطقة والجدل السياسي والاجتماعي ونشوب صرعات دموية  مدعومة من المركز بسياسة فرق تسد نتج عنه افكار سياسية واجتماعية  ذات بعدين يحمل ايدولجيا الاسلام عروبيه واخري ذات بعد  وتاريخي يطرح جدلية التاريخ واحقية الارض وفي ظل الجدل الذي يدور سياسيا بين الحركة الشعبية والنظام حول حق تقرير المصير  بعد مؤتمرها الاستثنائى وردود الافعال والمؤامرة التي يقوم بها المؤتمر الوطني الذي دعم بالمال مؤتمر اهلنا الحوازمة (الرواوقة)  في كادقلي وهندس مخرجاته .

نعم المؤتمر جاء بشعار بناء السلام والتعايش بين ابناء الولاية ولكن نشتم فيه رائحة المؤامرة بما جاء فيه من مقررات رفضوا فيها حق تقرير المصير مما يؤكد ان النظام يسعي لجر اهلنا للحرب بفرية انهم يرفضون حق تقرير المصير وهذا الرفض بمثابة تعبئة لتجيش الشباب باسم الارض والعروبة الزائفة ومن واجبنا الاخلاقي وما يمليه علينا الضمير الانساني الصادق  اريد ان اقدم لكم هذه الدراسه التي قمت بها منذ 2005 وهي تتكون من اربع اجزاء باسم علاقة البقارة بجنوب السودان وجبال النوبة تبدا من بقارة دارفور ثم جنوب كردفان ثم النيل الابيض ثم النيل الازرق ولكننا في هذه الجزئية سوف نتناول الجانب الخاص بجنوب كردفان جبال النوبة . بغرض شرح الواقع التاريخي الذي دام الاف السنين من التعايش والتمازج و كيف تدخل المركز في اذكاء الصراع بين مجموعات جنوب كردفان /جبال النوبة بل وصل الامر في اخراج فتاوي دينية بتكفير النوبة في تسعينيات القرن الماضي .

ونحن هنا لا نناقش اسم المنطقة تاريخيا بقدر ما نناقش صياغات وواقع موجود من حيث التعايش تحول وبدعم مركزي الي صراع اهلي مستخدمين فيه الجهلاء من ابناء المنطقة ولكي تتضح الصورة اسمحوا لي ان اشرح بعض الاتجهات الثقافية لاهلكم البقارة لان الاتجاهات الثقافية هذه هي جزء اساسي من الصراع

نبذه عن البقارة في جبال النوبه جنوب كردفان :-

1/انها جميعا رعوية تربي الابقار وبعض الاغنام.

2/لديها عادات وتقاليد متشابهة الي حد كبير .

3/انها تنتسب الي مجموعة جهينه العربيه .

4/ انها دخلت السودان من جهة الغرب مهاجرة من شمال افريقيا .

5/ عرفت بالشجاعة والشراسه في القتال وشهدت بذلك الثورة المهدية ولقد كانوا مع النوبة يحاربون تحت الراية الزرقاء التي هزمت بريطا نيا العظمي .

6/ ان هذه القبائل منذ مئات السنين ظلت تعتمد بصورة اساسية في معيشتها علي رعي الابقار فهي في حالت ترحال مستمر شمالا وجنوبا وذلك سعيا وراء الماء والمرعي .

هذه النوع من سبل كسب العيش يخلق في بعض الاحيان صرعات بسبب التنافس علي الموارد مع المجموعات الاخري المستقرة لكنها كانت تحل عبر الاعراف ومن الطبيعي ان تنتج هذه الصراعات والنزاعات التقليدية.

وترجع اسبابها الي الاتي :-

1/ التباين العرقي والثقافي

2/ التنافس علي المرعي والموارد

3/التكوين العشائري لهذه المجتمعات البدائية

فكما هو معروف في علم التاريخ البشري والانثر بولوجيا فان مثل هذه المجتمعات الرعوية يكون للقبيلة دور مركزي في حياة ابنائها فان الولاء كله يكون للقبيلة ولنصرتها ورعاية مصالحها وهنا تكون الحمية القبلية قائمة علي شعار( انصر اخاك ظالما او مظلوم) هي سبب تفاقم النزاعات

4/ وان القيم القبلية التي تعلي شان الشجاعة وتجعلها فوق كل القيم وتجعل نساء القبيلة (الحكامات) ينشدن الاغاني لتمجيد الفرسان كما ينظمن الاغاني لهجاء الجبناء من ابناء القبيلة الواحدة......

وما نورده هنا ليس من باب الفخر والتباهي انما مساهمة ليشارك فيها الجميع لوضع استراتيجيات تساهم في تماسك النسيج الاجتماعي في جبال النوبه اوجنوب كردفان ..

ولا اعتبر نفسي وماقدمته في هذه الدراسة ان ما اقوله هو الحق والحقيقة الكامله ولكنه جزء منها علينا جميعا العمل من اجل ان نكملها لصالح استقرار انسان المنطقة.. ونقلهم من حياة الصراع الماثل الان الي عقد اجتماعي جديد يؤسس لنظام اجتماعي يسوده الحب والاحترام المتبادل والمصالح المشتركة  ومن بعد توحيد الرؤية السياسية بين مكونات المنطقه ان كان حق تقرير مصيراو اي وضعية من طرق الحكم او نضال مسلح مشترك لرد الحقوق لاهل المنطقة اولا ثم الشعب السوداني.. لاننا نؤمن وكما قال المؤرخين ان كردفان هي السودان فاذا تماسكة كردفان تماسك السودان واذ ا انهارت كردفان انهار السودان ونحن لا نريد ان ينهار السودان.. كيف وماذا نفعل ؟؟؟

ان تقوقعنا في العرق وتعظيم الذات والانا  دون ان نحترم بعضنا ونتعايش سوف يضربنا المركز بسياسة فرق تسد وتحويلنا لدارفور جديدة وساعتها سوف لا ينفع البكاء علي اللبن المسكوب..

فارجو ان نشارك بايجابية ونستخدم النقد البناء والعصف الذهني لوضع حلول نستفيد منها جميعا ونعترف باننا مجموعات قدرنا كان ولا زال ان نتعايش ونراعي مصالحنا ونفوت الفرصة لتجار الحرب والانتهازيين من ابناء الولاية الذين يريدون تسيس اهلنا واستخدامهم في حرب لا ناقة لهم فيها ولا جمل  حتي لا  يستخدمنا الجلاد لتدمير ذاتنا بايدينا وحان الوقت لنكون او لا نكون 

كما اريد ان انوه ان ما كتبته في  هذه الدراسه هو راي انا الشخصي ليس له اي اتجاه او توجيه سياسي من اي حزب.

ولكن  بحكم انتمائي العرقي لقبائل البقارة نسعي دائما لكيفية معالجة اشكالاتهم .

اولا:-

مجموعة قبائل البقارة التي تجمعها علاقات مع جبال النوبة جنوب كردفان :-

المسيرية الزرق المسيريه الحمر ‘الحوازمة ‘اولاد حميد ‘الحلفا

ملاحظات حول هذه المجموعة :-

1/ تعيش قبيلة المسيرية الزرق والمسيرية الحمر في الجزء الغربي من جبال النوبة / جنوب كردفان المجلد والفولة ولقاوةوبابنوسة والسنوط.

اما الحوازمة والحلفا واولاد حميد ..فانهم منتشرون في كل انحاء جبال النوبة والارياف في مدن الدبيبات والدلنج وابو جبيهة والعباسية ورشاد وتلودي والليري وكلوقي وكادقلي وام برنبيطة وجزء من قري مقاطعة ام دورين.

2/ هذه القبائل رعوية تسير بماشيتها جنوبا حتي حدود اعلي النيل وبحيرة الجاو او الابيض ولا صله لها بدولة جنوب السودان الا عبر علاقات التبادل التجاري.

ماعدا المسيرية الحمر التي تجمعها صلات مع جبال النوبة ودولة جنوب السودان..

3/ كما ساهم دار بخوته وهو من بطون الحوازمة مع السلطان عجبنا الذي ينتمي الي حليفتهم قبيلة الاما (النيمانج) التي كانت تجمعهم مصالح مشتركة عبر توفير الدعم اللوجستي ولم يقف الامر عند هذا الحد بل حشدت الفرسان للقتال في صفوف السلطان عجبنا وهي القبيلة الوحيدة في المنطقة من البقارة والنوبة التي وقفت مع السلطان عجبنا .

الذي يصادف يوم ٢٧ديسمبر الذكري المئوية لثورته العظيمة ضد الانجليز

كما نجد تحالفات اخري بين دار نعيلة والغلفان ودار شلنقو وجلد .

وتحالفات اخري بين اثنين من امارات المسيرية الحمر الفلايته والمسيرية الزرق التي تبدا تحالفاتهم من مناطق كيقا والي طبانجة...

4/تعايشت قبائل هذه المجموعة مع قبائل النوبة المختلفة وتزاوجت وانصهرت معها لدرجة يصعب عليك تمييز البقاري من النوباوي وخاصتا مناطق ا لليري وكلوقي وتلودي وكادقلي ولا تعرف النوباوي من البقاري من ناحية الشكل ولا يتضح الفرق الا عند الحديث وقد نتج عن ذلك الاتي :-

1/تغيرت معظم الوان الحوازمة من الاسمر الي الاسود.

2/الكثير من الحوازمة يتحدثون لغة النوبة الذين يعيشون او يتحالفون معهم.

3/صار الحوازمة والمسيرية واولاد حميد يمارسون المصارعة النوبية ويجيدونها بمهارة

4/اصبح النوبة يمارسون رقصة المردوم الحازمية بمهارة عالية

اصبحت اسماء المسيرية الزرق والحوازمة منتشرة وسط النوبة مثل (حمدان)و(نواي) كما ان اسماء النوبة اصبحت منتشرة وسط المسيرية والحوازمة مثل (كوكو)و(دلدوم )

5/ رغم هذا التمازج الرائع فقد كانت تحدث في بعض الاحيان احتكاكات ونزاعات

تقليديه بين قبائل المنطقة ولكنها تحل با الاعراف المتفق عليها 

وفي اواخر ثمانينات القرن الماضي قام الجيش الشعبي لتحرير السودان بهجوم علي منطقة القردود الواقعة في اقصي جبال النوبة كما انضم عدد كبير من ابناء النوبة في تلك الفترة للحركة الشعبية والجيش الشعبي بعد المذابح والتصفيات التي تمت في خور (العفن ) الذي سمي بهذا الاسم نسبتا لكثرة الجثث وكذلك الاضطهاد العرقي والثقافي والتكفير دينيا هو من جعل النوبة يختارون طريق يرد لهم كرامتهم لذلك انضموا للجيش الشعبي .

وخشيت الحكومة من امتداد الثورة من جنوب السودان والي جبال النوبة فلجآت الي محاولت تمزيق النسيج الاجتماعي ببذر الشقاق والفتن بين البقارة والنوبة.. فقامت بتسليح بعض المجموعات العربية ابان حكم الصادق المهدي  تحت مسمي المراحيل و الدفاع الشعبي.

فبعد انقلاب الحركة الاسلامية (الانقاذ) 1989م واصلت حكومة الانقاذ نفس السياسة فسلحت مجموعات مسلحة تحت مسمي الدفاع الشعبي واخري من ابناء النوبة تحت مسمي القوات الخاصة فنشب صراع دموي راح ضحيته المئات من الابرياء

التحليل :--

نلاحظ ان الحكومة عندما تفشل في مواجهة الجيش الشعبي تلجآ لاستغلال التباين العرقي والديني

فتستثمر النزعات التقليدية وتسيسها وذلك لكسب مجموعة من قبائل البقارة لتحارب الي جانب الجيش السوداني كما تهدف لتفيت وحدة الهامش....

اسئلة كيف العمل لاخراج المنطقة من المازق... ؟؟؟

في حالت حصلت تسويه سياسية حكم اوحق تقرير المصير ما العمل؟؟؟؟

كيفيت بناء حوارات اجتماعية تفضي لبناء سلام اجتماعي يساهم في رؤية سياسية موحدة ؟؟؟

  نحن نريدان نبني  روح جديده ذات بعد اجتماعي وسياسي شامل يخرج المنطقة والسودان من النفق المظلم... نريدهم ان يناقشونا بمنطق بعيدا عن ازمة التقوقع العرقي.. والملاحظ ان برنامج القوميين والعروبيين الاسلاميين الذين يتبناهم المؤتمر الوطني .. هو نفس برنامج النظام فرق تسد لكنهم يتبنونه بوعي او بدون وعي.

علي اهلنا الحوازمة ونحن علي قناعة ان ليس كل الحوازمة مؤتمر وطني هناك قلة نفعية منهم مدفوعة الثمن تسعي للمحرقة التي يتضرر منها كل الشعب في الولاية .

وان يعلم اهلنا الحوازمة ان بقرتهم لا تاكل في شندي او عطبرة وان النوبة وهم مصيرهم واحد وسوقهم ومستشفاهم ومدرستهم واحد ليس هناك تمييز لهم من حيث الخدمات .

اهلنا عليكم ان تعلموا ان النظام استخدم ابناء عمومتكم في دارفور الشيخ هلال وسافنا والان اذاقوهم الويل ونكلوا باهلهم واجزم اذا ذهبتوا مع في هذا الطريق سوف ينكل بكم بل يقدمكم لمحاكمات دولية كبش فداء او يتم تصفيتكم لان النظام محترف في هذا الامر .

وعليكم ان تعلموا ان حق تقرير المصير الذي طرحته الحركة الشعبية  بعد مؤتمرها الاستثنائى شرطي اما سودان جديد ديمقراطي علماني فيه مواطنة متساوية وعدالة اهلي الحوازمة هل يقبل ضميركم ان تروا اهلكم النوبة يقصفون بالطيران ويذبحون ويجوعون الي متي ان لم يقبل النظام بمشروع وطني يتوافق عليه كل الناس ما الحيلة غير تقرير المصير فالنوبة ليس لهم عداوة مع الحوازمة او المسيرية المشكلة هي مع المركز في الخرطوم اهلي الحوازمة انتم اهل للنوبة تعايشتم قرون وارض النوبة وارضكم جوار لا يستطيع اي شخص منكم ان يطويها كا البرش او السجاد ويذهب بها الي البرازيل وان لم تفوتوا الفرصة للانهازيين سوف نحترق جميعا ونفقد ثرواتنا واطفالنا وتراثنا الكرنك والمردوم  وسوف ياتي يوم يقول فيه الناس كان هنا قبائل اسمهم النوبة والحوازمة والمسيرية سحقوا واقتلوا انفسهم بايديهم لانهم كانوا اغبياء دافعوا ان كرسي ليس كرسيهم بل  موجود في الخرطوم ..

 



1 580 11/12/2017 - 06:57:48 PM طباعة

  • بواسطة : Kori Ackongue

    12/12/2017 - 09:30:00 AM

    Dear black mailing people come in the form of divide and rule. The case of Darfur is not far when the strangers have been imported and deployed to the local residents/indigenous peoples lands and now the triangle of Hamedity is composing such expansion policy to reach what was called during 1983-2009, the Baggara Belt, pure future lands for them only. You are right to state so many linking points of these things for the sake of peace and the sustainability of peaceful co-existence which everybody should stick onto it. Khartoum divide and rule policy had seriously went on practice during 2012 - 2013 time when the Vice Presdinet (Hassabo Mohammed Abdul-Rahman) had visited Abu-Jubeiha and declared secretly the New Easten Southen Kordofan State, which was vastly rejected by the majority indigenous resident of the area later on causing the massacre of their Human Rights Defendant (the famous Advocate) in his farm land. The issue of enslavement came clear when during this year and according to the media and the talk of the Sudan government MP-Abdulbagi Ali Garfa stated around (15,000) students of all levels of schooling were denied to take exams for their next grade by stating that they are from the war Turn regions of the NMR/SKS and the BNS, while they are living in the government controlled areas, Just because they are from these regions. Then that is the automatic calling for self determination by the government of Sudan.
أضف تعليق

أحدث الفيديوهات
اعلانات
المتواجدون حاليا
de   1 ir   2
ke   1 nl   2
us   9
إستطلاع الرأى

Loading...

facebook
تفضيلات القُراء
-
جديد الصور
follow us on twitter